دخول أعضاء

23/10/2017


جامعة النجاح الوطنية
منسق المشروع

www.najah.edu

 الصفحة الرئيسية >   للمختصين

توضيح بخصوص امواج المد البحر تسونامي صادر عن مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث في جامعة النجاح الوطنية

تناقلت العديد من وكالات الأنباء والاعلام في المنطقة خبر احتمال حصول امواج مد بحر تسونامي وبشكل خاص على السواحل المحاذية لمنطقة غزه وعسقلان، وبناءً على ذلك نوضح مايلي:

 

موضوع احتمال حصول تسونامي في المنطقة:

 من الناحية العلمية تعرضت المنطقة على مر التاريخ للعديد من أمواج المد البحر تسونامي سواء كانت في جنوب الساحل الفلسطيني أو شماله، وبشكل عام جميع دول البحر الأبيض المتوسط تعرضت على مر التاريخ لأمواج مد بحر تسونامي

 ما هي امواج مد البحر تسونامي:

 

  تقسم الأسباب التي تحدث امواج المد البحر تسونامي الى نوعين: أمواج مد بحر تسونامي تنتج من جراء حصول زلازل، وهذه الزلازل يجب أن تكون مراكزها السطحية في قاع البحار أوالمحيطات وأن يكون الكسر في طبقات القشره الأرضية من نوع الكسر العامودي، ( توضيح: تحصل الزلازل بسبب حصول انكسارات في طبقات القشره الأرضية والانكسارات لها أشكال مختلفه والذي يحدث تسونامي هي الإنكسارات الارضية من النوع العامودي)، وبالتالي يؤدي هذا الكسر إلى حصول ارتفاع في أمواج البحر، وهذه الأمواج تتجه نحو الشاطىء/ اليابسه بسرعه كبيره جداً تتراوح عادة من 500-800كم/ساعه، وعندما تقترب هذه الأمواج من الشاطىء بعشرات الكيلومترات تقل سرعتها ويزداد ارتفاعها، وبالنسبة لأمواج المد البحر تسونامي في البحر الأبيض المتوسط واستناداً لبعض الدراسات العلمية التي اجرت في المنطقة، يتوقع أن يصل ارتفاع أمواج المد البحر تسونامي كحد أقصى إلى 6 أمتار، وبعض الدراسات قد أظهرت أنها قد تصل  إلى 8 أمتار، إذن هي ليست كأمواج مد البحر تسونامي التي حصلت في اليابان أو اندونيسيا.

 وهناك نوع أخر من أمواج المد البحري، فقد تحدث بسبب حصول انهيارات وانزلاقات صخريه في الجبال الموجوده داخل البحار وبالفعل هذا النوع من الجبال موجوده على بعد 200 أو 250 كيلومتر تقريباً عن منطقة اليابسه الموجودة على محاذات منطقة عسقلان أو منطقة غزه، وقد حصل هذا النوع من تسونامي اكثر من مرة على مدى التاريخ. 

 

هل يمكن تحديد موعد وزمن حصول امواج البحر تسونامي:

 

وبخصوص ما تناقلته بعض وكالات الأنباء وبعض الاشاعات وتحديد موعد لحصول تسونامي (تحديد الموعد والتاريخ)، فهنا أؤكد بأنه لا يستطيع احد من الناحية العلمية تحديد ساعة أو لحظة حصول امواج المد البحر تسونامي على الاطلاق لا في منطقتنا ولا في اليابان ولا في امريكا، فلا يستطيع أحد تحديد الساعة أو اليوم لأنه اذا كان تسونامي ناتج عن الزلازل فإن ساعة ولحظة حصول الزلزال لا يعلمها إلا عالم الغيب الله سبحانه وتعالى.

التدريبات الاسرائيلية لمواجهة تسونامي:

 

يقوم الاسرائيليون بإجراء تدريبات ميدانية في بعض المدن على كيفية التعامل مع تسونامي وهذه التدريبات تستند الى وقائع ودراسات علمية شاركت فيها الكثر من دول منطقة البحر الابيض المتوسط  وهي تتعلق باحتمال حصول تسونامي، وبالتالي هذا تمرين عملي فقط، ويحتمل انهم حددوا موعد للتمرين وليس موعد لتسونامي، والخطأ الذي حصل سببه ما تناقلته بعض وسائل الاعلام وبعض مواقع التواصل الاجتماعي، فكثيرا من الحالات يصدر من بعض مواقع التواصل الاجتماعي بيانات وتصريحات عاريه عن الصحة، وبعضها ينسب الى المراكز العلمية، والمراكز العلمية تكون ليس لها اي علاقه بهذه المعلومات، ونحن بدورنا نطلب من المواطنين في حالة الرغبة في الحصول على أي معلومه غير واضحه أن يطلعوا على رأي المراكز العلمية ذات العلاقة، وأن يتواصلوا مع هذه المراكز، وأن يستمعوا الى التقارير الصادره عنها مباشره، وذلك حتى يتم مواجهة الاشاعات التي تكثر في مثل هذه الحالات.

وبخصوص ما صدر عن بعض المواقع أو بعض الأشخاص بأن هناك احتمال ان تقوم اسرائيل بتفجيرات  تؤثر على الجانب  الفلسطيني وتحدث أمواج مد بحر تسونامي، فأنا أقول لمن يتحدث عن هذا الموضوع هل أمواج مد بحر تسونامي ستتجه فقط الى المناطق الفلسطينية، وهل ستكون المناطق الاسرائيلية في منأى عن هذه الموجات، نحن كجهات علمية لا نستطيع أن تتوافق مع من يطلقوا هذه المواضيع وهي مواضيع عاريه عن الصحه وليس لها أي مرجع علمي.

بخصوص الوقايه من تسونامي:

 

أمواج مد بحر تسونامي في مناطق الساحل الفلسطيني كما تحدثت تكون في الغالب ارتفاعها كحد أقصى من 6-8 أمتار، واستناداً للدراسات تعتبر أفضل طريقه للوقايه منها هو بالخروج من منطقة الشاطىء فور الشعور بهزات أرضيه، لأنه قد يكون مركز هذه الزلزال في قاع البحر أو المحيط وقد يحدث امواج  تسونامي، تعمل دول المنطقة حالياً على تطوير منظومة للانذار المبكر ويتوقع ان ينتهي من هذه المنظومة بين العام 2017-2018 والهدف من ذلك اعلام المواطنين بإخلاء الشاطىء قبل وصول الموجات.

 مره أخرى جميع ما ذكر هو من باب التوضيح والرد على ما ورد على بعض مواقع التواصل الاجتماعي، ولتوضيح بعض الاخبار التي سمعناها من باب الاشاعات، وليس من باب أن هناك معلومه أكيده متوفره لدى المؤسسات العلمية والمراكز العليمة حول شيء ما سيحصل قريباً

ونحن نتحدث هنا فقط من باب التوعيه والارشاد ومن باب دحض الاشاعات التي تكثر في مثل هذه الحالات.

 

   
 

 

جميع الحقوق محفوظة لمشروع ساسبارم 2013
مركز التخطيط الحضري والحد من مخاطر الكوارث